• Hameed Kayali

    @kayalitalks

    1 week ago
  • يعود اليوم دوري الأبطال إلى الحياة في أدواره الإقصائية في قمة تجمع باريس سان جيرمان باليونايتد! قمة عندما سُحبت قرعتها كانت التوقعات جلّها تعطي الفرنسيين التأهل لما يمتلكه من نجوم وأسلحة ودكة احتياط وظروف مثالية.. رغم اسم اليونايتد الكبير وقتها كان الجميع يعرف طعوبة تخطي هذا الدور لكمية المشاكل والعلاقة السيئة بين المدرب واللاعبين والانقسامات داخل غرفة الملابس وظروف غير مثالية تماماً.. اليوم القمة تُلعب على أرض الواقع وكثير من الأشياء تغّيرت منذ يوم القرعة في الفريقين! باريس مازال قوياً لكن مع الكثير من الاصابات والغيابات البارزة المؤثرة واليونايتد عاد إلى قمة مستواه فنياً على مستوى الأفراد وأصبح بإمكانه إلحاق الضرر بأي فريق قد يواجهه.. توخيل الذي جاء لباريس والهدف أوروبي واضح بعد كل الاخفاقات وسولشاير جاء لينقذ مايمكن انقاذه فوجد نفسه الرجل الذي يحمل كل الأمال لجماهير الشياطين الحمر فلمن تكون الغلبة؟ اليونايتد أم باريس .. سولشاير أم توخيل .. راشفورد أم مبامي؟؟؟ #manchesterunited #psg #championsleague #today #france #england #europe #update #coach #2019 #sport #news #football #soccer #kayalitalks #fifa #مانشستر_يونايتد #باريس_سان_جيرمان #دوري_الابطال
    يعود اليوم دوري الأبطال إلى الحياة في أدواره الإقصائية في قمة تجمع باريس سان جيرمان باليونايتد!

قمة عندما سُحبت قرعتها كانت التوقعات جلّها تعطي الفرنسيين التأهل لما يمتلكه من نجوم وأسلحة ودكة احتياط وظروف مثالية.. رغم اسم اليونايتد الكبير وقتها كان الجميع يعرف طعوبة تخطي هذا الدور لكمية المشاكل والعلاقة السيئة بين المدرب واللاعبين والانقسامات داخل غرفة الملابس وظروف غير مثالية تماماً.. اليوم القمة تُلعب على أرض الواقع وكثير من الأشياء تغّيرت منذ يوم القرعة في الفريقين!

باريس مازال قوياً لكن مع الكثير من الاصابات والغيابات البارزة المؤثرة واليونايتد عاد إلى قمة مستواه فنياً على مستوى الأفراد وأصبح بإمكانه إلحاق الضرر بأي فريق قد يواجهه.. توخيل الذي جاء لباريس والهدف أوروبي واضح بعد كل الاخفاقات وسولشاير جاء لينقذ مايمكن انقاذه فوجد نفسه الرجل الذي يحمل كل الأمال لجماهير الشياطين الحمر فلمن تكون الغلبة؟

اليونايتد أم باريس .. سولشاير أم توخيل .. راشفورد أم مبامي؟؟؟ #manchesterunited #psg #championsleague #today #france #england #europe #update #coach #2019 #sport #news #football #soccer #kayalitalks #fifa #مانشستر_يونايتد #باريس_سان_جيرمان #دوري_الابطال

    يعود اليوم دوري الأبطال إلى الحياة في أدواره الإقصائية في قمة تجمع باريس سان جيرمان باليونايتد! قمة عندما سُحبت قرعتها كانت التوقعات جلّها تعطي الفرنسيين التأهل لما يمتلكه من نجوم وأسلحة ودكة احتياط وظروف مثالية.. رغم اسم اليونايتد الكبير وقتها كان الجميع يعرف طعوبة تخطي هذا الدور لكمية المشاكل والعلاقة السيئة بين المدرب واللاعبين والانقسامات داخل غرفة الملابس وظروف غير مثالية تماماً.. اليوم القمة تُلعب على أرض الواقع وكثير من الأشياء تغّيرت منذ يوم القرعة في الفريقين! باريس مازال قوياً لكن مع الكثير من الاصابات والغيابات البارزة المؤثرة واليونايتد عاد إلى قمة مستواه فنياً على مستوى الأفراد وأصبح بإمكانه إلحاق الضرر بأي فريق قد يواجهه.. توخيل الذي جاء لباريس والهدف أوروبي واضح بعد كل الاخفاقات وسولشاير جاء لينقذ مايمكن انقاذه فوجد نفسه الرجل الذي يحمل كل الأمال لجماهير الشياطين الحمر فلمن تكون الغلبة؟ اليونايتد أم باريس .. سولشاير أم توخيل .. راشفورد أم مبامي؟؟؟ #manchesterunited #psg #championsleague #today #france #england #europe #update #coach #2019 #sport #news #football #soccer #kayalitalks #fifa #مانشستر_يونايتد #باريس_سان_جيرمان #دوري_الابطال

  • 37 0
  • Save Image Other Pictures
  • 37 Likes